أنشطة وأخبار

مؤلفات الأستاذ في المعرض الدولي للكتاب

تاريخ النشر : 10/02/2020

عدد المشاهدات : 828


مؤلفات الأستاذ حماد القباج

في المعرض الدولي للكتاب بالدار البيضاء  (الدورة 26 / 1441-2020)

رواق مركز التراث الثقافي المغربي (جناح B 12)

 

نبذة عن المؤلفات:

{غرناطة في مواجهة الإلحاد: اليقين  في شرح النور المبين}

الصنف: علم العقيدة / أصول الدين / الفكر المعاصر

عدد الصفحات: 390

الإصدار: فبراير 2020 عن مركز يقين

مقدمة المؤلف:

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الذي هدانا للإيمان، وعلمنا القرآن، وصلى الله على سيدنا محمد الداعي إلى خير الأديان، المبعوث إلى الإنس والجان، وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان.

إن أجلّ المعارف التي يمكن للإنسان أن ينير بها فكره، ويشرح بها صدره: معرفة الرب الخالق الإله سبحانه؛ معرفةً يقينية برهانية وجدانية؛ تشع على القلب بنور مبين، فتملأه بطمأنينة اليقين، وتقوّم بوصلة التصور بقواعد عقائد الدين.

وتتبوأ هذه المعرفة المباركة منزلة الصدارة في علم العقيدة؛ الذي وضعه العلماء لبيان أركان الإيمان وشرح قواعد الإسلام.

ولقد كان في كل قطر من أقطار المسلمين من العلماء من قامت ببيانهم الحجة، واستمر برباطهم نور المحجة؛ وكان منهم: عالمُ القطر الأندلسي، ومرابط الثغر الغرناطي: الشيخ الفقيه محمد بن أحمد ابن جزي المالكي المتوفى عام (741 هـ / 1340 م) رحمه الله تعالى؛ الذي أسهم في ذلك الواجب بكتابه الفذ: “النور المبين في قواعد عقائد الدين“.

ويتميز هذا الكتاب عن سائر مصنفات علم العقيدة بالخصائص التالية:

1 التركيز الفكري المعمق على شرح الأصول العقدية المتفق عليها

2 استبعاد الخلاف البيني ونقل النقاش من ساحة المسلمين إلى جدال المشركين

3 استنباط وشرح الحجج العقلية التي نبه إليها القرآن الكريم

4 التأسيس عليها لبناء منظومة برهانية تحصن الفكر من أنواع الإلحاد

5 ربطه المبدع الجميل بين العقيدة (بوصلة الفكر) والأخلاق (بوصلة السلوك)

إنني أعتبر كتاب ابن جزي هذا؛ مرجعا فريدا في تصحيح منهجية عرض علم العقيدة؛ والرجوع به إلى طريقة أئمة هذا الدين، الذين حرصوا من خلال ذلك العلم على تعميق اليقين في نفوس المؤمنين، وإقناع الكافرين بقواعد عقائد الدين؛ وهو ما ساعد على دخول الناس في دين الله أفواجا، واحتضان الأمم لهذا الدين بصدر منشرح، وعقل منفتح.

وهكذا أحيا شيخنا الغرناطي منهج السلف الصالح بحق، وأرجع للعقيدة دورها في فتح القلوب وتحرير العقول.

كما أدى ابن جزي بهذا التأليف الإصلاحي واجبا تربويا كانت الأمة في أمس الحاجة إليه؛ ويتمثل في إغلاق أبواب الجدل، وحمل المسلمين على ما تحته عمل؛ وأهم ذلك: أنه جعل من علم العقيدة طاقة لشحذ الهمم وترسيخ العزم على المرابطة على الثغر الغرناطي الذي بقي قطره القطر الوحيد الذي يرفع راية التوحيد في جنوب القارة الأوروبية.

وبهذا الكتاب وغيره من حصون الرباط العقدي؛ أضاف الإسلام قرنين إلى عُمره في ذلك القطر.

اعتبارا لما تقدم؛ استعنت ربي تبارك وتعالى في شرح هذه التحفة الغرناطية؛ شرحا يهدف إلى ترسيخ اليقين في قلوب المؤمنين، وهداية الحائرين بالنور المبين.

وقد سميت هذا الشرح: “غرناطة في مواجهة الإلحاد“؛ لأن الإمام ابن جزي خصص حيزا كبيرا من كتابه لشرح البراهين العقلية الدالة على الوجود الإلهي ووحدانية الرب تعالى، كما خصص حيزا كبيرا أيضا لنقد أهم الأفكار والعقائد الشركية الملحدة في وجود الله تعالى ووحدانيه؛ وهي: أفكار وعقائد الملاحدة الباطنية، والمجوسية، وشركيات النصارى، ووثنية عباد الأصنام.

ولما كان الشيخ قد أسس كتابه على منهج استدلالي برهاني ينتشل الإدراك الإنساني من أوحال الحيرة والشك، ويرتقي به في معارج الطمأنينة واليقين؛ فقد وضعت للشرح عنوانا ثانيا: “اليقين في شرح النور المبين“. والحمد لله رب العالمين[1].

كتبه: حمّاد القباج

يوم الجمعة 7 جمادى الأولى 1441[2] / 7 يناير 2020

kabbadj@gmail.com

[1]  لقد جعلت كلام شيخي ابن جزي مندمجا في الشرح، مميزا بحجم الخط وشكله.

[2]  من موافقات القدر أن استشهاد الإمام ابن جزي في معركة طريف كان يوم الاثنين 7 جمادى الأولى 741 هـ.

{كفاح وطني من أجل لغة التعليم

(تاريخ المعركة بين التعريب والفرْنَسَة في المغرب من 1920 إلى 2019)}

الصنف: علم التاريخ / التاريخ المعاصر / التأليف التوثيقي

عدد الصفحات: 414

الإصدار: دجنبر 2019 عن مركز بلعربي العلوي للدراسات التاريخية

نبذة عن الكتاب:

“يضم هذا الكتاب مقالات ودراسات، وتقارير وبيانات … صادرة عن مؤسسات وشخصيات وطنية؛ توثق جانبا هاما من تاريخ الكفاح الوطني في سبيل سيادة اللغة الرسمية للدولة المغربية، وتبرز رؤية قيادات ورموز الحركة الوطنية في موضوع تعريب التعليم؛ الذي أجمع الوطنيون على كونه مبدأ أساسيا في السياسة التعليمية ..
لقد كان التعليم هو حصان طروادة الذي استغله المستعمر لإخضاع المغرب وتمكين سلطته الثقافية على أرضه؛ ففي خطاب للمنتدَب هاردي وجّهه لمجموعة من المراقبين المدنيين بمكناس سنة 1920 قال: “بدءا من عام 1912 دخل المغرب تحت الحماية الفرنسية، وأصبح بموجب ذلك أرضا فرنسية، .. ولكننا معشر الفرنسيين نعرف أن انتصار السلاح لا يشمل كل النصر: إن القوة تبني الإمبراطوريات، ولكنها ليست هي التي تضمن لها الدوام، إن الرؤوس تنحني أمام الحراب، بينما تظل القلوب تغذي نار الحقد والرغبة في الانتقام، يجب إخضاع النفوس بعد ما تم هزم الأبدان، وإذا كانت هذه المهمة أقل صخبا من الأولى فإنها لا تقل عنها صعوبة، وهي تتطلب في الغالب وقتا أطول”.

يهدف مركز بلعربي العلوي للدراسات التاريخية من خلال إصدار هذا الكتاب إلى الإسهام في المحافظة على الذاكرة الوطنية في هذه القضية، والتحسيس بأهميتها البالغة؛ المرتبطة بكرامة المواطن وتحرر الوطن وسيادته السياسية وتنميته الاقتصادية …..”.

{دليلك الفقهي في السفر}

الصنف: الأخلاق والآداب / الفقه الإسلامي / المُيَسّر المُعين على التفقه في الدين (3)

عدد الصفحات: 152

الإصدار: 2019 عن منتدى إحياء

نبذة عن الكتاب:
“لما كانت “قراءة الكتاب” وسيلةً هامة من وسائل “تنمية العلم” و”التفقه في الدين”؛ فقد برمج منتدى إحياء: إصدار سلسلة “الميسر المعين على التفقه في الدين”؛ ضمن مشروع: “إصدارات إحياء”.

والسلسلة عبارة عن مجموعة من الكتب المتوسطة الحجم السهلة الأسلوب الواضحة المعاني؛ التي تُقَرّب أحكام الفقه الإسلامي المتعلقة بما تمس حاجة المسلم إلى معرفته، ويصعب عليه البحث عنه في المراجع الفقهية المتنوعة، ولا يجده مجتمعا محررا في شبكة المعلومات العنكبوتية.

ومن تلك الأحكام: أحكام السفر التي كتبت فيها هذا الدليل ليكون مرجعا مفيدا ورفيقا ممتعا للمسافر المهتم بعبادة ربه في حلّه وترحاله، الحريص على كون عبادته على بيّنة في كل أحواله.

ولم أخل هذا الكتاب من فوائد ونكت تتعلق بأخلاق السفر وآدابه ومنافعه …..”.

{بيت العزة (تأملات متجددة في عظمة النزول القرآني)}

التصنيف: علوم القرآن / العقيدة / الفكر المعاصر

عدد الصفحات: 215

الإصدار: مركز يقين  / ماي 2019

نبذة عن الكتاب:

“إن نزول القرآن العزيز حَدَثٌ بالغ الأهمية في تاريخ البشرية؛ فهو آخر كتاب أنزله الله تعالى إلى هذه الأرض ليكون دستورا للوجود الإنساني عليها: ينظم شؤونه ويرشده إلى التي هي أقوم في مختلف مساراته.

وحسبنا في تأكيد أهمّية هذا الحدث أنه كان سبباً لتشرُّف الإنسان بكلام الرحمن؛ وأن يبقى في الدنيا كلام الله رب العالمين، يقرؤه المؤمن متى شاء؛ فيروي به ظمأ روحه، ويشفي به سَقَم نفْسه، ويسقي به بساتين الحياة لتنمو فيها أزهار الخير والحق والعدل.

لقد دخلت البشرية قبل نزول القرآن في نفَقٍ مظلم وجُحْر كئيب، ومن قُدِّر له الخروج من ذلك النفق؛ وجد نفسه في صحراء مقفرة من التيه والحيرة؛ التي لم تتبدّد غيومُها، ولم تُعَسعِس ظلماتُها؛ إلا بعد أن تنفّس صُبحُ القرآن؛ فأشرقت أنواره وتلألأت أساوره: {وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحًا مِنْ أَمْرِنَا مَا كُنْتَ تَدْرِي مَا الْكِتَابُ وَلَا الْإِيمَانُ وَلَكِنْ جَعَلْنَاهُ نُورًا نَهْدِي بِهِ مَنْ نَشَاءُ مِنْ عِبَادِنَا وَإِنَّكَ لَتَهْدِي إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (52) صِرَاطِ اللَّهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ أَلَا إِلَى اللَّهِ تَصِيرُ الْأُمُورُ}.

إن إبراز جلال النزول القرآني وجماله؛ من أهم المداخل نحو بث اليقين في النفس، ومعالجة ما يعتريها من وساوس التشكيك، ومكايد التفكيك.

من هنا جاء هذا الكتاب: “بيت العزة”؛ ليعزز ما سبق، ويُجدّد ما لحق، ويذكّر بما نُسي، ويحاول عرض الموضوع بما يجعله مواكبا للتطلعات، مسْهما في رفع التحديات، بأسلوب سلس ميسر، وخطاب متفاعل، ونفَس تجديدي؛ لإنتاج معرفة نافعة مفيدة تسهم في إثراء الموضوع وتحقيق مقاصده الإيمانية والسلوكية والتربوية..”

الكتاب: {عبقرية البخاري}

الصنف: علم الحديث / التراجم

عدد الصفحات: 183

الإصدار: مركز يقين  / يناير 2019

نبذة عن الكتاب (من مقدمة المؤلف):

كتاب “الجامع الصحيح المسنَد“؛ للعالم الرباني العبقري: محمد بن إسماعيل البخاري؛ هو أهم مصادر علوم الوحي الإلهي بعد القرآن الكريم.

وذلك لاشتماله على قدْرٍ كبير من أقوال وأحوال رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ موثَّقةً بمناهج علمية دقيقة تضْمَن صحة ثبوت تلك الأقوال والأحوال عن خاتم النبيين الذي لم يَبْقَ في العالَم لِنَبي من الأقوال والسِّيَر بِقَدْر ما بقي له، عليه وعليهم جميعا أفضل الصلاة والسلام.

والفضل لله تعالى في وجود وخلود هذا المصدر الهام وغيره من دواوين السنة المشرفة، ثم لعلماء الحديث ورجال الرواية الذين تجشموا المشاق، وأجهدوا فكرهم لحفظ الحديث النبوي الشريف، ووضْع أدق المناهج لتحَمُّله وروايته، وتمييز صحيحه من ضعيفه.

مناهجُ أبدعَتْها وطوّرتها عبقريةُ علماء المسلمين؛ يتقدّمُهم المحدث الحافظ الفقيه المبدع: أبو عبد الله البخاري رحمهم الله تعالى.

ولقد شكّل إبداعُهم هذا: تطورا نوعيا في مجال علم التاريخ ومناهج توثيق الروايات وضبط النصوص.

وبسبب القيمة العلمية والمنهجية والمرجعية الهامة لصحيح الإمام البخاري؛ فقد اعتنى به العلماء والباحثون والمفكرون بشكل كبير ومتعدد الأوجه؛ من توثيق رواياته عن مؤلِّفه، إلى دراسة وفحص صحة أحاديثه، إلى تفسير غريبه، إلى شرح مضمونه، إلى توضيح فقه أبوابه واستنباط دلالات أحاديثه … إلخ.

وقد استمرَّت هذه العنايةُ عبر تاريخ الأمة إلى يومنا هذا، وامتدت على طول جغرافيتها؛ فتناول الجامعَ علماءُ الأقطار والأمصار من العراق .. إلى الهند .. إلى الأندلس والمغرب .. مرورا بالشام ومصر …

ومع هذه العناية كلِّها؛ فإن التعريف بهذا الكتاب المَعْلَمةِ؛ أضحى -في تقديري- بحاجة إلى مرجع ميَسَّر[1] يكون في متناول عموم القرّاء؛ لا سيما الذين لا يتمكنون من الولوج إلى المصادر العلمية المتخصصة، أو يصعب عليهم استيعاب مضمونها وفهم اصطلاحاتها.

فكما أن كثرة وضخامة الأعمال والدراسات المعتنية بالجامع الصحيح ومؤلِّفِه؛ تدل على مكانتهما الكبيرة؛ فإن أكثرها يبقى بعيدا عن متناوَل جمهور القراء .

وتتأكد الحاجة لمثل هذا العمل؛ في سياق موجة الإلحاد الجديدة التي جعلت من ضمن أهدافها: التشكيكَ في المصادر الأساسية للدين الإسلامي الحنيف.

من هنا جاءت فكرةُ هذا الكتاب؛ الذي وضعتُ له هدفا: تقديم المعلومات الكافية للتعريف بالجامع وجامعه، بأسلوب ميسَّر وخطاب معاصر وترتيب مبدِعٍ، مع إبراز المنهجية العلمية العبقرية التي تأسس عليها تأليفُه.

وإنني أتوجه إلى الله تعالى بالحمد والشكر والثناء؛ على ما هداني إليه من هذه الفكرة التي أتشرف بسببها بالانخراط في سجل خُدّام الجامع الصحيح؛ مع أنني مجرَّد باحثٍ يَدْرُس ويفتِّش، ولست بمثابة أولئك العلماء الفحول الذين تلاقحت عبقريتهم مع عبقرية البخاري فألّفوا حول جامعه مئات المؤلفات؛ رواية وشرحا واختصارا وغير ذلك  ..

كما أحمده سبحانه وأشكره على تيسير تحقيق تلك الفكرة، وعلى تسخير مركز يقين للعناية بهذا العمل الهام؛ الذي يندرج تحت أحد أهم أهداف المركز؛ ألا وهو: الإسهام في إعادة الاعتبار لمصادر علوم الوحي الإلهي، ومقاومة الأفكار والمزاعم التي تشكك في تلك المصادر لقطع الصلة بين المسلمين ومرجعيتهم الخالدة: القرآن الكريم والسُنة المشرفة.

وأهتبل هذه الفرصة لشكر القائمين على هذا المركز؛ وفي مقدمتهم: المديرُ المؤسِّس الأخ الفاضل والأستاذ المناضل جلال اعويطا وفقه الله وتقبل مجهوداته في فعل الخير.

وبعد؛ فقد استحسنت أن أُقَدم تعريف الجامع الصحيح من خلال شرح عنوانه الكامل كما وضعه مؤلفه؛ وهو:

الجامعُ الصحيح المسنَدُ مِن حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم وسننه وأيامه“.

لأن هذا العنوانَ يُعَبّرُ عن المضمون بشكل شامل ودقيق؛ ومهدت لذلك بفصل تعريفي بالإمام البخاري؛ نكتشف من خلاله ظروف نشأته وأحوال تربيته ومقامات نجاحه وملامح عبقريته .. وقصة كفاحه المبارك للربط بين الأمة ونبيها صلى الله عليه وسلم .

فجاء الكتابُ في مقدمة وسبعة فصول وخاتمة:

الفصل الأول: عبقريُّ ما وراء النهر

الفصل الثاني: عبقريّةُ الجمع والترتيب

الفصل الثالث: عبقريّةُ العرض والاستنباط

الفصل الرابع: عبقريّةُ المنهجية وأنوارُ الربانية

الفصل الخامس: عبقريّةُ الغاية والهدف

الفصل السادس: عبقريّةُ النقد والتمحيص

الفصل السابع: عبقريّةُ الأحاديث المُشْكِلة

وقد سميته: {عبقرية البخاري: تعريفٌ جامعٌ ميسر بالإمام البخاري وصحيحه}.

أسأل الله تعالى أن يتقبل مني هذا العمل، وأن ينفع به، وأن يجزي خيرا كل من أعان على نشره والتعريف به”.

{دليلك في رمضان والعيد}

التصنيف: الفقه الإسلامي / تزكية النفس

عدد الصفحات : 128

الإصدار: منتدى إحياء 2019  (ihyae.com)

{جمال التواضع وجلال التخشع}

التصنيف: الفقه الإسلامي / تزكية النفس

عدد الصفحات: 185

الإصدار: منتدى إحياء  ihyae.com / 2018

{حياة شيخ الإسلام محمد بلعربي العلوي: العالم المفكر والمصلح المناضل}

التصنيف: التاريخ / التراجم والأعلام

عدد الصفحات: 387

الإصدار: 2014

وسوم :

مواد ذات صلة

نحتاج إلى تعزيز الخطاب الشرعي وعرضه بمناهج معاصرة

تاريخ النشر : 18/02/2020

عدد المشاهدات : 127

'